الرئيسيةاليوميةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخولحمل من هنا

شاطر | 
 

 القصيدة التي أبكت العلامة ابن باز رحمه الله ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mohamed yassin
شكر وتقدير
avatar

عدد الرسائل : 49
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 24/05/2008

مُساهمةموضوع: القصيدة التي أبكت العلامة ابن باز رحمه الله ...   السبت مايو 31, 2008 10:55 pm

القصيدة للشاعر د/ أحمد عثمان التويجري ..


ألقاهــا د. أحمد التويجري على سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز _ رحمه الله فـكـانت الدمــوع تنهمـر من ذلك الإمام وأبكى من بجانبه
وهي من أقوى ما كتب من الأبيات الشعرية المعبرة عن المأساة التي تعيشها أمتنا الاسلامية .

وقد أثنى عليها الشيخان ابن باز و ابن عثيمين رحمهما الله و كبرا عندما سمعا هذا البيت :


اهرامنا شادهـا طـه دعائمـها *** وحي من الله لا طين و لا حجر


... يا أمة الحـق ...




دم المصلين في المحراب ينهمر *** و المستغيثون لا رجع و لا أثر
و القدس في قيدها حسناء قد سُلبت *** عيونها في عذاب الصمت تنتظر
تُسائل الليل و الأفلاك ما فعلت *** جحافل الحق لما جاءها الخبر
هل جُهزت في حياض النيل ألويةٌ *** هل في الحجاز و نجد جلجل الغير
هل قام بليون مهدي لنصرتها *** هل صامت الناس .. هل أودى بها الضجر
هل أجهشت في بيوت الله عاكفة *** كل القبائل و الأحياء و الأسر
تُسائل القدس هذا الليل حائرةٌ *** و نحن بالقولة النكراء نعتذر
ياليت شعري أضاعت كل عزتنا *** حتى استباح حمانا جهرة قذر
أين المنادون بالتحرير و يحهموا *** أين الصمود و أين السهل و الوعر
أين المرابون في أسواق أمتنا *** في كل صقع لهم للخزي مؤتمر
سيوفهم في سبيل الحق مغمدة *** و في سبيل الخنا يا ويحهم حمر
سلوا الملايين من أبناء امتنا *** كم ذُبحوا و بأيدي خائنٍ نُحروا
سلوا حماة سلوا لبنان ما برحت *** دماؤنا في ثراها بعد تستعر
يا أمة الحق إن الجرح متسع *** فهل تُرى من نزيف الجرح نعتبر
قوميةٌ كم نبحنا في مقاطعها *** حتى أنتنت فاشتكت من قبحها مضر
شعبية كم نعقنا باسمها زمناً *** بها اقتتلنا فما نبقي و ما نذر
غربية كم سُقينا من مشاربها *** سمّاً زعافاً به الطغيان يختمر
شرقيةٌ كم جرعنا من مصائبها *** و جه قبيح للاستعمار مستتر
يا أمة الحق ماذا بعدُ قد نفدت *** كل الدعاوي و كلت دونها الفِكرُ
ماذا سوى عودة لله صادقةٌ *** عسى تُبدل هذا الحال و الصور
عسى يعود لنا ماضٍ به ازدهرت *** كل الدُنا واهتدى من نوره البشر
على أساس الهدى كانت مدائننا *** و في سبيل العلا لم يُثننا سفر
لم نفتخر أبداً بالطين أبنية *** كلا و لكننا بالعدل نفتخر
إذا تطاول بالأهرام منهزم *** فنحن أهرامنا سلمان أو عمر
أهرامنا شادها طه دعائمها *** وحي من الله لا طين و لا حجر
أهرامنا في ذرى الأخلاق شامخة *** هي السماحة وهي المجد والظفر
أهرامنا في ربى التوحيد راسخة *** غيث النبوة يسقيها فتزدهر
يا أمة الحق ماذا بعدُ هل قُتلت *** فينا المروءات واستشرى بنا الخور
أما لنا بعد هذا الذل معتصمٌ *** يجيب صرخة مظلوم و ينتصر
أما لنا من صلاح الدين يُعتقنا *** فقد تكالب في استعبادنا الغجر
يا أمة الحق إنا رغم محنتنا *** إيماننا ثابت بالله نصطبر

فقد يلين زمانٌ بعد قسوته *** و قد تعود إلى أوراقها الشجرُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المبدع
المدير
المدير
avatar

ذكر عدد الرسائل : 402
العمر : 31
الموقع : www.nino.ibda3.org
العمل/الترفيه : electromecanique
الاوسمة :
الاوسمة :
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 24/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت العلامة ابن باز رحمه الله ...   الأحد يونيو 01, 2008 12:50 am


بارك الله فيك اخي يس
طوال هذه السنين لم اعرف يوما انك شاعر اذهلتني يا هذا

_________________
لاتقل:من أين أبدأ ؟
طاعة الله البداية
لا تقل: أين طريقي ؟؟
شرع الله الهداية
لاتقل: أين نعيمي ؟؟
جنة الله كفايه
لا تقل: غدا سأبدأ !!
ربما تأتي النهاية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nino.ibda3.org
 
القصيدة التي أبكت العلامة ابن باز رحمه الله ...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات لمعكطاني :: الأقسام العامة :: المنتديات العامــــــــة :: قسم واحة الشعر والأدب-
انتقل الى: